هـــــــــــــام

نعلم الطلبة المتأخرين عن إعادة التسجيل -Réinscription- 2017/2016 أنه تم تمديد فترة إعادة التسجيلات  ابتداء من يوم الأحد 2016/09/25 إلى غاية يوم الخميس 2016/09/29، و ذلك على مستوى مصلحة التدريس بكل كلية مرفقين بالملف التالي

بغية التعرف على التراث الأندلسي، وفتح نقاش علمي حول ماهية هذا التراث وخصوصياته الفنية والجمالية، نظمت كلية الآداب واللغات يوما دراسيا بتاريخ الثمن من شهر مارس 2016 بقاعـة المحاضرات محمد بن شنب، فسحت فيه المجال للمختصين للحديث عن هذا التراث بمختلف مجالاته الأدبية والفنية والمعمارية وباللغتين العربية والاسبانية، حيث كان هذه المناسبة العلمية فرصة أمام طلبة الأقسام السنة الثالثة ثانوي ممن يدرسون اللغة الاسبانية للحضور بقوة.

     افتتح أشغال هذا اليوم الدراسي عميد كلية الآداب واللغات الدكـتور ناجي شنوف مرحبـا بالجميع ومشيدا بالمكانة العلمية ولتاريخية للتراث الاندلسي، ليفسح المجال للمحاضرين الذين تطرقوا إلى جملة من المواضيع الهامة أبرزها مداخلة الأستاذ محمود بوخلخال الذي التطرق إلى الأندلس إبّان الخـلافة الأمويـة، ومداخلة الأستاذ إبراهيم حسن باي حول تعايش المسلمين واليهود والمسيحيين في الفترة 788 – 796 م،بعدها حـاضر الأستـاذ عز الدين قحام حول أبـرز عـلمـاء الأنـدلـس الذين تميزوا بالإلمام بعديد العلوم ، كما تطرق الأستاذ أيوب بوخاتم في مداخلة إلى الترجـمة في الأندلس، وتعرض الأستاذ بلقاسم فايد عيشاوي باللغة الاسبانية الى موضوع العمارة في الأندلس .وتدخل الدكتور صادق خشاب حول جوانب لغوية مشتركة بين اللغة العربية والاسبانية ثم ليقدم الأستاذ مصدق سحنون لمحة سوسيولوجية لطبقات المجتمع في الاندلس وثم ابرز الأستاذ خالد عثمانين اسهامات علماء الأندلس في علوم القرآن، وتميزت المناقشة بتفاعل نوعي للحضور باللغتين العربية والاسبانية .

عداد الزوار

هذا اليوم 2166

الأمس 2264

هذا الاسبوع 6799

هذا الشهر 60523

المجموع 610554